15 تعليقات لـ رسالة إلى صديقي….

  1. أفادتني هذه الرسالة و العبارة عن شعر في حياتي الشخصية

  2. يس عبود قال:

    مشكوووووووووووووووور دا كلام اكتر من طيب

  3. بسمة أبو العنين قال:

    ماشالله رائع وقد اقتبست منه

  4. عابد قال:

    رووووعه-يا-مهيب
    واسف-على-غيابي0عن-التعليقات-لفتره

  5. سعاد قال:

    جزاك الله خيرا علئ الطرح الجميل جدا

    ولكنك فتحت لي جرحا قديما لا استطيع نسيانه ,هي صديقة طفولتي لا يعلم حالها الا الله ,ادعوا الله لها الشفاء,كما قال رسولنا الكريم صلئ الله عله وسلم((( دعوة المرء المسلم لأخيه بظهر الغيب مستجابة , عند رأسه ملك موكل , كلما دعا لأخيه بخير قال الملك الموكل به : آمين ولك بمثل ) . ‏

  6. فايز قال:

    كلامك رائع مع انى ما فى عندى طولت روح للقراءة الا ان كلامك واسلوبك يدفعنى للقراءة وببطء
    ربنا يغرس السعادة فى قلبك

  7. عابد قال:

    سلمــــــت-لنا-يا-دكتر-مهيب

  8. لينا قال:

    كلام رائع شكرا وما احوجنا الى صديق حق فى زمن تخلطت به المصالح والعلاقات

  9. حسام بكير قال:

    الصداقة المخلصة هي و هم و حلم لا يمكن تحقيقه أو حدوثة في هذه الايام……

    الكلام جميل يا اخ مهيب و لكنه مجرد كلام أو شعارات جميلة ……..

    Arkadaslik yuktur, degilmi

  10. فادى قال:

    كلام جميل جدا اخ مهيب بارك الله فيك وحفظك ….

  11. رائعه جدا الكلمات والتعابير بحق الصديق ولاسيما اذا كان صدوقا مخلصا وفيا…بارك الله فيك على حسن الاختيار.

  12. islam abdu قال:

    كالعادة رائع ،،، وما احوج الانسان أن يمتلك صديق صادق ومخلص في هذا العالم الملئ بالمصالح والعلاقات المبنية على المنفعة المتبادلة ,,, فالصديق هو من اصعب العملات النادرة في هذا الزمن ،

  13. شيرين قال:

    الصداقة شيء أكثر من رائع بصراحة أنا أمتلك الكثير من الأصدقاء و أحزن لفراق البعض و الابتعاد عنهم بعد أن ألفتهم و أحببتهم أنا أعتقد إن إتخذت كل إنسان و إنسانة أصدقاء في هذه الحياة استطيع أن أعيش فيها بسعادة و أكتسب منهم الخبرات الكثيرة و أعطي لهم ما امتلك من الخبرات و حتى لا تقتلنا الوحدة فلابد من صداقة جميلة .

  14. فعلا أحن لأصدقائي كثيرا، وخاصة عندما نكون بعيدين عن بعض، ربما هو مفعول نظرية ” ابعد تحلا”

  15. faqeer قال:

    بارك الله فيك على هذه الخاطرة وانها والله لتصيب في الصميم حاجة النفس البشرية للالفة والمستشار الخاص, فان مع وحود الصديق لتهون الغربة على المغترب,

    اوليس من السبعة اللذين يظلهم الله في ظله يوم لا ظل الا ظله شابان تحابا في الله اجتمعا عليه وتفرقا عليه

    اولم يقل عليه السلام اني لاشتاق لاخواني فساله الصحابة السنا اخوانك فقال انتم اصحابي ولكن اخواني هم اقوام يأتون بعدكم يؤمنون بي ولم يروني والشاهد هنا ان الاخوة قد تكون بين اناس باعدت بينهم ليس المسافات وحدها وانما الزمن اذا كان هناك رابط سامي بينهم ويجمعهم غاية وقضية واحدة
    اخوك فقير

اكتب تعليقك